حبيبة تبكي فى أول ظهور لها فى محاكمة «مذبحة الرحاب»

تحرير:تهامى البنداري ٣٠ يناير ٢٠١٩ - ٠٤:١٠ م
واصلت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بمحكمة شمال القاهرة، بالعباسية، اليوم الأربعاء، محاكمة المتهم أشرف حامد علي وابنته حبيبة و6 متهمين آخرين لاتهامهم بمقتل طالب، في القضية المعروفة إعلاميا بـ«طالب الرحاب»، وتم وضع المتهمين فور وصولهم تحت الحراسة الأمنية المشددة، وكذا منع المصورين ووسائل الإعلام من الاقتراب منهم. وفى أول ظهور للمتهمة حبيبة، ظهرت والدموع تملأ عينيها، وكانت ترتدى "جاكت أسود وبنطالا أسود" وذلك بالمخالفة للوائح قطاع مصلحة السجون التي تلزم بالزى الأبيض، نظرا لحبسها على ذمة التحقيقات.
وانهارت الفتاة المتهمة فى البكاء داخل قفص الاتهام عقب حديث دار مع والدها المتهم، كما منع أقارب المتهمين وسائل الإعلام من تصوير المتهمين ووقفوا أمام القفص.      كان النائب العام المستشار نبيل أحمد صادق، قد أمر بإحالة المتهم وابنته حبيبة، و6 متهمين آخرين (محبوسين)، إلى المحاكمة الجنائية