إطلاق نار في آيرلندا واعتقال 4 أشخاص

تحرير:وكالات ٠٢ فبراير ٢٠١٩ - ٠٢:٢٤ ص
وقع إطلاق نار اليوم، في منطقة باليماجروارتي يلندنديري، في آيرلندا الشمالية دون الإشارة إلى مزيد من التفاصيل حول الحادث. ولم يسفر الهجوم عن أي إصابات لكنه سلط الضوء على التهديد الذي ما زالت تشكله الجماعات المسلحة المعارضة لاتفاق سلام أبرم عام 1998 وأنهى إلى حد كبير أعمال عنف استمرت ثلاثة عقود في الإقليم الذي تديره بريطانيا، وفقا لـ"رويترز". كان هجوم بسيارة مفخخة وقع في لندنديري بمقاطعة آيرلندا الشمالية، وحملت المجموعة الجمهورية المنشقة مسؤولية هذا الهجوم، لافتة إلى أن المشتبه بهما في العشرينات من العمر.
ويعتقد المحققون أن الجيش الجمهوري الآيرلندي الجديد، الجناح المنشق عن الجيش الجمهوري الآيرلندي، يقف وراء الهجوم. وقال مساعد قائد الشرطة مارك هاملتون في لقاء مع صحافيين: إن "الفرضية الرئيسية هي الجيش الجمهوري الآيرلندي الجديد، ووصف هذه الحركة بأنها مجموعة صغيرة لا ترتدي طابعًا تمثيليًا كبيرًا. وصرحت