محادثات جديدة بين الحوثي والحكومة بسواحل الحديدة

٠٣ فبراير ٢٠١٩ - ٠٤:٤٠ ص
تنطلق اليوم، محادثات بين وفدي الحكومة اليمنية والمتمردين الحوثيين برعاية الأمم المتحدة على متن سفينة قبالة مدينة الحديدة، لمحاولة تنفيذ اتفاق استكهولوم لوقف إطلاق النار. ووفقا لـ"رويترز"، فقد التحق وفد حكومي بحرًا بالسفينة التي صعد أفراده على متنها في عرض البحر الأحمر قبل أن تعود إلى ميناء الحديدة بانتظار وفد ميليشيا الحوثي الإيرانية الذي يتوقع أن يصل اليوم، بحسب بيان للأمم المتحدة. وسيناقش الجانبان الخطوات المقبلة لتطبيق اتفاق هدنة الحديدة الذي تم التوصّل إليه في السويد في ديسمبر الفائت وينص على سحب المسلحين من المدينة.
كانت اللجنة عقدت آخر اجتماعاتها في 3 يناير، واتوصلت إلى إرسال بعثة قوامها 75 مراقبا مدنيا إلى الحديدة والموانئ المحيطة للإشراف على تطبيق اتفاق الهدنة، لكن 20 مراقبا فقط يتواجدون حاليا على الأرض لمراقبة وقف إطلاق النار، بحسب مسؤولين أميين.وفي 29 يناير اختار أنطونيو جوتيريش ضابطا سابقا دنماركيا هو الجنرال