برلمانيون عن جلسة «تعديل الدستور»: تشهد حدثا تاريخيا

تحرير:أحمد جاد ٠٣ فبراير ٢٠١٩ - ٠١:٢٥ م
افتتح الدكتور علي عبد العال رئيس مجلس النواب الجلسة العامة للبرلمان اليوم الأحد، والتي من المقرر أن تشهد تقدم عددا من النواب بطلب إلى رئيس المجلس لتعديل بعض مواد الدستور، حيث يعتزم ائتلاف دعم مصر ممثل الأغلبية التقديم المذكرة من خلال رئيسها النائب عبد الهادي القصبي، وحرص عدد كبير من النواب على حضور جلسة اليوم نظرا لأهميتها، حيث أنها - بتعبير بعض النواب- ستشهد حدثا تاريخيا، ومن المتوقع أن تشهد الجلسة، أخد الرأى النهائى على 4 مشروعات قوانين تتمثل فى مشروع قانون بتعديل بعض أحكام القانون رقم (415) لسنة 1954 فى شأن مزاولة مهنة الطب.
كما تشهد أخذ الرأي النهائي لمشروع قانون بتعديل بعض أحكام قانون التعليم، ومشروع قانون بتعديل بعض أحكام المرسوم بقانون رقم 95 لسنة 1945 الخاص بشؤون التموين وبعض أحكام قانون حماية المنافسة ومنع الممارسات الاحتكارية الصادر بالقانون رقم 3 لسنة 2005، مشروع قانون بشأن التصالح فى بعض مخالفات البناء. ويناقش