عكس التوقعات.. المحمول يتراجع والهاتف الأرضي في صعود

تحرير:أحمد البرماوي ٠٣ فبراير ٢٠١٩ - ٠٦:٠٤ م
ظهور الهاتف المحمول في تسعينيات القرن الماضي بدأ يقلص من فرص انتشار الهاتف الثابت -الأرضي- إلا أن فرص بقاء الأخير ما زالت قائمة، خاصة في دول مثل مصر تعتمد في السرعات العليا للإنترنت على الهاتف الأرضي، من خلال خدمات الـADSL باعتبارها توفر سرعات عالية وبأسعار مناسبة مقارنة بأسعار خدمات الإنترنت على الهاتف المحمول، والتي تطورت وباتت سريعة جدا في الفترات الأخيرة بعد وجود الجيل الرابع، لكن مؤشرات وزارة الاتصالات في الفترة الأخيرة بدأت تشير إلى نتائج جديدة بصعود حصة الهاتف الأرضي في الوقت الذي تتراجع فيه اشتراكات الهاتف المحمول.
وبحسب التقرير الشهري لـوزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، فقد ارتفع عدد مشتركى الهاتف الثابت لنحو 8.2 مليون اشتراك، مقابل 6.6 مليون اشتراك فى نوفمبر 2017. ويرجع ذلك إلى تزايد الاعتماد على الهاتف الأرضي كوسيلة للإنترنت ADSL. وأظهر التقرير فقدان شركات المحمول نحو 6.74مليون اشتراك خلال عام، ليصل إجمالي