مادورو يتحدى أوروبا ويرفض مهلة الثمانية أيام

تحرير:وكالات ٠٤ فبراير ٢٠١٩ - ٠٢:٣٦ ص
أعلن الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو، رفضه مهلة تنتهي مساء الأحد كانت حددتها دول أوروبية من أجل الدعوة لإجراء انتخابات رئاسية في فنزويلا، مؤكدا أنه لن يرضخ في مواجهة ضغوط من يطالبون برحيله ويؤيدون رئيس البرلمان المعارض خوان جوايدو. وتساءل مادورو في المقابلة التي أجريت معه في كراكاس "لمَ يحق للاتحاد الأوروبي أن يقول لبلد أجرى انتخابات إن عليه إعادة الانتخابات الرئاسية لأن حلفاءه اليمينيين لم يفوزوا؟" وتابع "إنهم يحاولون حشرنا بمهل لإجبارنا على الوصول إلى وضعية مواجهة شديدة الصدامية".
وانضمت النمسا أمس إلى ست دول أوروبية هي إسبانيا وفرنسا وألمانيا وبريطانيا وهولندا والبرتغال كانت أمهلت مادورو ثمانية أيام للدعوة إلى انتخابات رئاسية جديدة تحت طائلة الاعتراف بجوايدو رئيسًا.وأبدى الرئيس الفنزويلي تأييده لمجموعة اتصال دولية تضم الاتحاد الأوروبي ودولا من أمريكا اللاتينية مثل الأورجواي