كيف نجحت الحكومة في خفض فاتورة الديون؟

نجحت الحكومة في خفض نسبة الدين العام للناتج المحلى فى يونيو الماضى، فيما قامت وزارة المالية بتنفيذ مجموعة من الإجراءات خلال الفترة الماضية أسهمت فى تحسين هيكل الديون
تحرير:رنا عبد الصادق ٠٤ فبراير ٢٠١٩ - ٠٨:٣٩ ص
أعلن الدكتور محمد معيط وزير المالية أن الوزارة نجحت في خفض نسبة دين أجهزة الموازنة (المحلى والأجنبي) للناتج المحلى لتصل إلى 97% من الناتج المحلى في يونيو 2018 بدلا من 108% من الناتج المحلى في يونيو 2017 و103% من الناتج في يونيو 2016، مشيرًا إلى نجاح خطة خفض الدين ترجع بالأساس إلى تحقيق فائض أولى قدره 4 مليارات جنيه في 2017/2018، وللمرة الأولى منذ 15 عاما، بالإضافة إلى ارتفاع معدل النمو الاقتصادي إلى 5.2%. وتستهدف الحكومة خفض نسبة الدين إلى الناتج المحلى لـ93% في يونيو 2019 ثم إلى 88% في يونيو 2020 ثم إلى 80% في يونيو 2022، حسب معيط.
رفع معدل النمو ارتفع معدل نمو الاقتصاد المصرى ليصل إلى 5.4% خلال النصف الأول من العام المالى الحالى 2018-2019، بزيادة قدرها 0.2% بالمقارنة بنفس الفترة من العام المالى الماضى 2017-2018، فيما حقق معدل النمو نسبة 5.5% خلال الربع الثانى من العام المالى الجارى، حسب الدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط والمتابعة