بعد ولادتها بأسبوع.. مفاجآت بجريمة الزوجة والصديق

تحرير:محمد الشاملي ٠٥ فبراير ٢٠١٩ - ١٠:١٦ ص
صداقة استمرت سنوات، تخللتها جلسات "سمر وفرفشة" حتى أن الجميع ينظر بشيء من الحسد للصديقين اللذين لا تفصلهما سوى ساعات النوم كل منهما في منزله، لم يتوقع القريبون من "محمد" و"غريب" أن يطعن أحدهما الآخر بمطواة وقبلها في شرفه وخيانة "العيش والملح" الذي تناولاه سويا، لتنتهي قصة الصداقة المزيفة بينهما بأحدهما مصابا داخل غرفة العناية المركزة بمستشفى قصر العيني، والآخر قابع خلف قضبان حجز قسم شرطة بولاق الدكرور، عقب حصوله على لقب "متهم" بقضية شروع في قتل حتى وإن كان من أجل الشرف.
السادسة صباح الأربعاء الماضي، الأجواء طبيعية بشارع ترعة عبد العال، حركة المارة في تزايد، يتصل "محمد سالم" بزوجته ليخبرها بقرب قدومه بعد انتهاء عمله بمطعم لكنها لم ترد. عقب 30 دقيقة، وصل الثلاثيني محل سكنه، ألقى نظرة على محل حلاق ملك صديقه وجده مغلقا ليصعد درجات السلم بابتسامة علت جبهته إذ أنه يتلهف