186 جنسية.. المهاجرون أزمة جديدة تظهر في روسيا

يواجه المهاجرون في روسيا العديد من الظروف المعيشية الصعبة خلال تواجدهم في موسكو، وهو ما تلاحظ بقوة من خلال رغبة الروس في اختفائهم من البلاد.
تحرير:محمود نبيل ٠٥ فبراير ٢٠١٩ - ٠١:١٢ م
على مدى سنوات طويلة، كانت أزمة المهاجرين غير الشرعيين أحد أهم الملفات التي تعاني منها العشرات من البلدان على مستوى العالم، وبشكل خاص تلك التي تتمتع بأحوال اقتصادية رائعة تجذب الملايين من الأشخاص للقدوم إليها وترك بلادهم. وروسيا التي لم يُسمع لديها عن هذه المشكلة كثيرًا، لم تشكو بشكل متكرر من توابع استضافتها لأكثر من 20 مليون شخص من 186 جنسية مختلفة على أراضيها، إلا أن العديد من المشكلات ظهرت بقوة خلال السنوات القليلة الماضية على الأراضي الروسية.
وسردت شبكة "فويس أوف أمريكا" بعض تفاصيل المتاعب التي يعيشها المهاجرون في روسيا، وذلك على لسان شكنوزا إشنكولوفا، وهي مهاجرة أوزبكية جاءت إلى موسكو عام 2008. ترامب يقترب من اعتماد مقترح «غير إنساني» بشأن الأطفال المهاجرين ومثل العديد من المواطنين الأوزبكيين العاطلين عن العمل، تم إغراء شكنوزا