الإفتاء: تكفير الناس ليس من هدي الرسول

٠٦ فبراير ٢٠١٩ - ١١:٠٢ ص
حذرت دار الإفتاء، في فيديو موشن جرافيك أنتجته وحدة الرسوم المتحركة، وتم نشره اليوم الأربعاء، من استغلال تيارات التطرف والجماعات الإرهابية لوسائل التواصل الاجتماعي والمواقع الإلكترونية، وجعلها منابر لنشر فكرها المنحرف والترويج له واستقطاب الشباب، فتلك الجماعات تستخدم أساليب الكذب والزور والخداع لتحقيق أهدافها، كما تعمل على تأجيج مشاعر الناس عبر الخطاب الحماسي العاطفي المتستر بستار الدين، مشددة على أنه ليس من هدي رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) تكفير الناس، ولا سفك دماء الأبرياء أو معاقبتهم بالحرق أحياء أو الاعتداء على أعراضهم وحرماتهم.
وأوضحت الدار، أنه ليس من هدي رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) التحريض على الأوطان والصدام معها، ولا تخريب المجتمعات وإشاعة الخوف بين أهلها، مضيفة أن المسلم الصادق يزن الأقوال والأفكار والدعوات بميزان الشرع والعقل، ولا ينجرف وراء الأكاذيب أو الحماسة أو العاطفة.ووجهت دار الإفتاء، رسالة إلى المسلمين