الكونغو: وفاة 502 شخص في 6 أشهر بسبب إيبولا

٠٩ فبراير ٢٠١٩ - ٠٩:٣٧ ص
مصاب بالإيبولا في الكونغو
مصاب بالإيبولا في الكونغو
أعلنت السلطات في جمهورية الكونغو الديمقراطية مقتل 502 شخصا في شرق البلاد خلال ستة أشهر بسبب فيروس إيبولا، وقالت وزارة الصحة، وفقا لقناة "فرانس 24"، اليوم السبت، إن حصيلة ضحايا الوباء تتمثل في وفاة 502 شخصا، في حين شفي من المرض نحو 271 شخصا، موضحة أن 441 شخصا ممن توفوا تأكدت إصابتهم بإيبولا، في حين أن حالات الوفيات الـ61 الباقية ترجح إصاباتهم بالفيروس، وأعلى حصيلة للوفيات سجلت في مدينة بيني (147 وفاة)، ومنذ بدء حملة التطعيمات في 8 أغسطس الماضي، تم تطعيم 76 ألفا و425 شخصا.
يذكر أن الكونغو أعلنت، في شهر مايو 2017، عودة ظهر "الإيبولا" مجددا، وسبق أن واجهت هذا الوباء 7 مرات، كان آخرها في 2014، وقد انتشر يومها في أنحاء مختلفة من غرب إفريقيا، لكن الوباء في الكونغو الديمقراطية كان مختلفا، حيث أسفر عن وفاة أكثر من 11 ألف شخص في غينيا وسيراليون وليبيريا بين 2013 و2014، ما أثار