التخطيط: إنشاء نظام إلكترونى يغطي مراحل الموازنة

تحرير:رنا عبد الصادق ١١ فبراير ٢٠١٩ - ٠٩:١٠ ص
ألقت اليوم، الإثنين، الدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري، الكلمة الختامية في الجلسة الخاصة بالمنصة العالمية لمنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية لعام 2019 حول الحوكمة وإدارة المخاطر المستقبلية، وذلك في إطار فاعليات الدورة السابعة للقمة العالمية للحكومات بإمارة دبي، ويشارك فى المنصة عدد من القادة السياسيين والخبراء والأكاديميين ومنظمات المجتمع المدني وممثلي القطاع الخاص لمناقشة مستقبل الحوكمة، واستعراض التطورات المطلوبة في أداء المؤسسات والسياسات والممارسات الحكومية لمواكبة التحديات الحالية والمستقبلية.
وفى كلمتها استعرضت السعيد الجهود التي تقوم بها الحكومة المصرية في مجال الحوكمة وإدارة المخاطر المستقبلية، وما يتم حاليا من توسع في نشر فكر الحوكمة ورفع الوعي حولها داخل الجهاز الإداري للدولة ومختلف المؤسسات المصرية. وأوضحت أن الوزارة ستقوم بإنشاء نظام كامل يغطي جميع مراحل موازنة الاستثمار، واختيار المشروعات