أغان لم تكتب لمطربيها.. الهضبة أخذ اثنتين من الديفا

عديد من الأغاني التي أحبها الجمهور، وكانت وش السعد على مطربيها، لم تكن مكتوبة لهم في الأساس، بل لزملائهم، لكنها في النهاية وصلت إليهم ليحققوا بها النجاح.
تحرير:محمد عبد المنعم ١١ فبراير ٢٠١٩ - ٠٩:٠٠ م
«قصاد عيني» واحدة من أشهر وأنجح أغاني النجم عمرو دياب، لكن لا تتعجب عندما تعلم أنها لم تكن مكتوبة له في الأساس، فالشاعر خالد تاج الدين، كشف برنامج The Insider Arabia، أنه أعدّ كلماتها من أجل الفنانة سميرة سعيد، لكنه منحها لدياب في النهاية، لتقرر مقاطعته، ثم حاول أن يصالحها بأغنية «ليلي نهاري»، لكن دياب أصر أيضًا على أن يأخذها، ليتسبب هذا الموقف في انتهاء العلاقة بين الشاعر و«سميرة» إلى الأبد، رغم أنهما سبق وحققا نجاحا كبيرا معا فى أغنية «يوم ورا يوم».. عمرو دياب ليس المطرب الأول الذي حصل على أغان لم تكن مكتوبة..
«عاش من شافك» الشاعر تامر حسين قال فى تصريحات صحفية إن أغنية «عاش من شافك» التى قدمها المطرب محمد حماقي في ألبومه الأخير «كل يوم من ده»، كانت مكتوبة للمطرب الجزائري الشاب خالد، لكن حماقي سمعها ونالت إعجابه، وقرر أن يأخذها ويضمها للألبوم، وتابع أن الأغنية مناسبة للذوق