محاكمة تاريخية لقادة الحركة الانفصالية في كتالونيا

تحرير:وكالات ١٢ فبراير ٢٠١٩ - ١٠:١٢ ص
تبدأ اليوم الثلاثاء، المحاكمة التاريخية لـ12 من القادة الانفصاليين الكتالونيين أمام المحكمة العليا في مدريد، وذلك بسبب دورهم في محاولة الاستقلال عن إسبانيا في أكتوبر 2017، في قضية لا تزال تثير استقطابا واسعا بالبلاد، والتي من المفترض أن تستمر هذه المحاكمة التي سيبثها التليفزيون الوطني مباشرة، واعتمد 600 صحفي من 150 وسيلة إعلامية لتغطيتها حوالى ثلاثة أشهر، لكن الحكم قد لا يصدر قبل يوليو، إذ قال كارلوس ليميس رئيس المحكمة العليا الإسبانية: «إنها أهم محاكمة ننظمها منذ إرساء الديمقراطية في البلاد بعد وفاة الديكتاتور فرانشيسكو فرانكو عام 1975».
والشخصية الرئيسية في محاولة الانفصال هذه الرئيس الكتالوني السابق كارليس بوتشيمون، الذي فر إلى بلجيكا، سيكون الغائب الأبرز عن هذه المحاكمة، إذ أن إسبانيا لا تحاكم غيابيا المتهمين بجنح خطرة، وفقًا لفرانس برس. وطلب الادعاء عقوبات تصل للسجن 25 عاما للمتهمين الـ12 الذين كانوا عند الوقائع مسؤولين في حكومة