سر إدراج «الفشنك» على قوائم تراخيص السلاح

خبراء أمن: الأصل فى حيازة السلاح هو الإتاحة والقانون شرطها بموافقة الجهة الإدارية متمثلة فى الشرطة وتقنين سلاح الضغط ضرورة لمواكبة تطور الجريمة ومحاربة ورش بير السلم
تحرير:سماح عوض الله ١٢ فبراير ٢٠١٩ - ٠٧:٠٠ م
خلال 6 أشهر ينبغي على حائزي مسدسات وبنادق الصوت وضغط الهواء وضغط الغاز وذخائرها، تقنين أوضاعهم، واتباع الإجراءات القانونية اللازمة لترخيص تلك الأسلحة على غرار النارية الأخرى، وذلك تجنبًا لعقوبات جديدة أدرجتها تعديلات قانونية، أقرها البرلمان على القانون رقم 394 لسنة 1954 فى شأن الأسلحة والذخائر، وذلك بإضافة «الأسلحة الفشنك» إلى المادة رقم (5) المحدد للشروط والإجراءات اللازمة لتراخيص السلاح، فى خطوة جديدة حاسمة تفرض التساؤلات عن أسباب إقرارها فى الوقت الحالي.
نصَّت التعديلات على إضافة مادتين إلى قانون الأسلحة والذخائر، أولها تجريم وإحراز أو حيازة مسدسات وبنادق الصوت وضغط الهواء وضغط الغاز وذخائرها، إلا برخصة رسمية وفقًا للشروط والإجراءات التى يصدر بها قرار من وزير الداخلية، ونصّ القانون على عقاب الممتنعين عن الحصول على تراخيص بغرامة لا تقل عن خمسمئة جنيه،