رسالة إلى هنا الزاهد.. مستقبلك أهم من قصة حب

الثنائيات داخل عالم الفن والحب الذي جمع بين نجمين بعيدًا عن الشاشة تكون دائما جاذبة للأضواء والأخبار أكثر من الزيجات العادية للفنانين، لكن في أغلب الأحيان تفشل هذه القصص
تحرير:نجوى عبد الحميد ١٢ فبراير ٢٠١٩ - ٠٦:٠٠ م
هنا الزاهد وأحمد فهمي
هنا الزاهد وأحمد فهمي
في الوقت الذي تكافح فيه نجمات هوليوود من أجل إثبات قوتهن، وعدم التنازل عن أدوار وأجور مماثلة للرجل، والمطالبة بالمساواة مع النجوم الرجال، وفي الوقت الذي صارت المساواة أمرًا تناضل من أجله النساء حول العالم، بل وناضلت من أجله كثيرٌ من النساء في مصر، نجد في عام 2019 فنانًا شابًا من المفترض أنه واعٍ ومثقف يمنع خطيبته: الفنانة الشابة من الظهور في حفل افتتاح فيلم، يعد أول بطولة مطلقة لها، ويمنعها من أي أحاديث صحفيّة تخص الفيلم أو الظهور في برامج لعمل أي دعاية لهذا الفيلم.
كل هذا بدأ بعد نشر أفيش فيلم «قصة حب»، الذي تظهر فيه الفنانة الشابة هنا الزاهد، تقف بنظرة هيام شديدة بجوار بطل الفيلم أحمد حاتم، وانتشرت أخبار وأقاويل وقتها عن غضب الفنان أحمد فهمي من شكل الأفيش، نظرًا إلى غيرته الشديدة على خطيبته هنا الزاهد. وهي الغيرة، التي أثارت في بداية خِطبتهما مشكلات