الابن الضال.. الأمن يعيد تلميذ تائه إلى أحضان والديه

١٣ فبراير ٢٠١٩ - ١٢:٥٨ م
من القاهرة بدأت رحلة تليمذ ابتدائي، صاحب التسع سنوات، استقل قطارا مع صديقه وتوجها إلى الإسكندرية، بحثا عن المغامرة، وبعض المتعة، وكاد أن يتجه إلى المجهول، إلا أن الخدمات الأمنية تمكنت من التعرف على هويته، وتم تسمليه إلى إحدى دور الرعاية، حتى حضر أهله وتعرفوا عليه، واستلموه، وأكد التلميذ أنه لم يكن يعرف أين يتجه القطار، ولكنه استقله صحبة صديقه، وفور وصولهما بدأ في البحث عن سبيل للعودة ولكنهما لم يملكا المال أو حتى يعرفا طريق العودة، فيما تعهد ولي أمره بحسن رعايته.
تمكنت الخدمات الأمنية المعينة لملاحظة الحالة بدائرة قسم شرطة أول المنتزه، من العثور على الطفل "سمير" 9 سنوات، تلميذ بالصف الرابع الابتدائى بمدرسة الشيخ صالح الابتدائية، بالسيدة زينب، وبسؤاله عن عائلته، قال إنه حضر إلى الإسكندريه صحبة صديق له، وذلك باستقلال قطار من القاهرة.    تم تقديم الرعاية