نصب على «الحكومة».. الحبس عامين لمنتحل صفة سفير

تحرير:سماح عوض الله ١٣ فبراير ٢٠١٩ - ٠٣:٠٢ م
نصب باسم جهات سيادية داخل البلاد وأخرى دولية وأجنبية جعل من نفسه سفيرا فوق العادة بالأمم المتحدة، وخبير تكنولوجيا المعلومات، ورئيس الهيئة الاستشارية العليا بالمجلس الوطنى لهيئة كبار العلماء، فتم القبض عليه وإحالته إلى المحاكمة، لتصدر ضده اليوم الأربعاء محكمة جنح الوايلي برئاسة المستشار محمد سليمان، حكمًا بالحبس عامين مع الشغل وغرامة 200 جنيه، وتحمل القضية رقم 493 لسنة 2019 جنح الوايلى، ونسبت النيابة إلى المتهم "ط. ف" اتهامات بالنصب وانتحال صفات وهمية وتلقيب نفسه بألقاب غير حقيقية، ومحاولة النصب على وزارات وهيئات حكومية.
جاء ضبط المتهم بناءً على بلاغ من موظف بوزارة الكهرباء يفيد ادعاء شخص بعمله فى جهات سيادية ورغبته فى لقاء الوزير ليعرض عليه مشروعًا استثماريًا ضخمًا مع دولة أجنبية، فوعده الموظف بتحديد موعد له، وأخذ تليفوناته للتواصل معه وأبلغ الشرطة، ثم اتصل الموظف بالمتهم وأوهمه بموافقة الوزير على المقابلة، وطالب المتهم