احتجاجات السودان.. وزير الداخلية يعترف: جيلنا فشل

١٤ فبراير ٢٠١٩ - ٠٩:٤٠ ص
احتجاجات السودان - صورة أرشيفية
احتجاجات السودان - صورة أرشيفية
دعا تجمع المهنيين السودانيين، وهو تجمع خاص معارض، إلى تظاهرات ومسيرات جديدة، غدا الخميس، تحت شعار "موكب ضحايا الحروب والانتهاكات"، كما دعا إلى التجمع في السوق العربي، بميدان الأمم المتحدة ظهرا. ومن جانبه، قال وزير الداخلية السوداني أحمد بلال عثمان، إن المحتجين في شوارع السودان على حق ويجب الاستجابة إليهم، ومن الضروري إلغاء الإقصاء السياسي في السودا، محذرا مما وصفها بموجة كراهية تنتاب الشارع السوداني، مقرا بأن جيله من السياسيين فشلوا في إدارة التنوع، وأنهم فقدوا بسبب ذلك ثلث البلاد مما يحتم عليهم المحافظة على الجزء المتبقي.
وشدد عثمان الذي يشغل أيضا منصب الأمين العام للحزب الاتحادي، اليوم الأربعاء، على ضرورة الخروج ومحاورة جيل كامل بالاعتذار له عن الإخفاق الذي لازمهم.ويمر السودان بأزمة اقتصادية خانقة أدت إلى تفجر احتجاجات شعبية، واندلعت الاحتجاجات في عدة مدن سودانية بسبب شح الخبز، لكنها تطورت إلى المطالبة بإسقاط حكومة