استعدادات تعديل الدستور.. حضور تاريخي ومشروبات ساخنة

تحرير:أحمد جاد ١٤ فبراير ٢٠١٩ - ١١:٣٨ ص
افتتح الدكتور علي عبد العال رئيس مجلس النواب، أعمال الجلسة العامة الصباحية، والمقرر فيها إعلان الموافقة النهائية على تقرير اللجنة العامة الخاص بالتعديلات الدستورية نداء بالاسم، وسط حضور مكثف للنواب، الذين حضروا إلى مقر البرلمان قبل العاشرة صباحا، موعد انعقاد الجلسة، وتوقع البعض أن يزيد عدد النواب الحاضرين اليوم، عن 500 نائب من أصل 595 إجمالي عدد الأعضاء، وحرص النواب على الجلوس في مقاعدهم قبل دخول عبد العال إلى قاعة المجلس، وفضل آخرون الانتظار في البهو الفرعوني لاحتساء المشروبات الساخنة وتناول وجبة الإفطار، وتبادل أطراف الحديث لحين بدء الجلسة.
ووصف عبد العال جلسة أمس بأنها "جلسات تاريخية"، وأشار إلى أن الجلسات العامة التي يعقدها البرلمان على مدار يومي الأربعاء والخميس مخصصة لمناقشة تعديل عدد من مواد الدستور التي وافقت عليها اللجنة العامة.وبدأت الجلسات أمس، تحت عنوان مناقشة مبدأ التعديل، إذ عرض النواب رؤيتهم واقتراحاتهم للتعديلات المقترحة