رفعت رشاد: بدل الصحفيين حق أصيل وليس ورقة انتخابية

المرشح على مقعد نقيب الصحفيين: النقابة لا يجب أن تتدخل في الشؤون السياسية إلا فيما يرتبط بمصالح النقابة.. ولا يوجد شيء اسمه معركة محسومة وما يتردد دعاية سوداء
تحرير:أحمد سعيد حسانين ١٤ فبراير ٢٠١٩ - ٠٩:٠٤ م
قال رفعت رشاد، المرشح على مقعد نقيب الصحفيين وعضو مجلس إدارة مؤسسة الأخبار، إنه سيكون لديه برنامج يتضمن رؤية وحلولًا لكل شيء، موضحًا أنه حينما تكون موجودًا في موقع المسؤولية ستختلف رؤيتك لما قبل ذلك، فلو ضربنا مثلا لأي مشكلة، سنضع خطوطا عريضة لحلها، فمشكلة العلاج بدأ النقيب الحالي خطوات لإنشائها، وأقول للزملاء إن أي خطوة إيجابية سنبني عليها، ولن نهدم، لكن إلى أن يتم هذا المشروع لدينا تصورات لعقد بروتوكولات مع مستشفيات ومراكز علاجية متطورة دون أن يتحمل الزميل أي أعباء، لكن في هذه الجزئية ستكون هناك اتصالات ودعم من جهات مختلفة في الدولة.
وفيما يخص زيادة موارد النقابة، قال رشاد خلال حواره "سنسعى إلى أن تكتفي النقابة بمواردها الذاتية حتى لا تكون تحت ضغط الانتخابات والبدل، لكن لديّ الخبرة الكافية حتى أصل بالنقابة إلى أن تكتفي من مواردها لخدمة أعضائها". واستطرد، "كل ما يمس الزملاء الصحفيين هو محل مناقشة لحماية الزملاء بكل أشكال الحماية،