احمي طفلك من السمنة قبل فوات الأوان!

تعود مشكلة السمنة إلى الخمسينيات عندما كانت هناك زيادة كبيرة في إنتاج الأطعمة الرخيصة ذات السعرات الحرارية العالية حيث ارتفع استهلاك السكر بما يقرب من 33% للأطفال
تحرير:أمنية مراد ٢١ فبراير ٢٠١٩ - ٠٦:٠٠ م
هناك زيادة كبيرة في انتشار السمنة في مرحلة الطفولة في العقود القليلة الماضية وقد أظهرت دراسة نشرت مؤخرا في مجلة نيو إنجلاند للطب أن أكثر من 25% من الأطفال الذين يدخلون المدارس إما يعانون من زيادة الوزن أو السمنة، وأن 2 من كل 3 أطفال لا يزالون يعانون من السمنة مثل المراهقين وما بعدها، كما أشارت إلى ارتفاع حاد في السمنة الحادة بين 2 إلى 5 سنوات من العمر، والتي قد تكون الأم سببا فيها. إليك نصائح للحد من السمنة في مرحلة الطفولة والوقاية منها لحماية صحة طفلك الآن وفي المستقبل.
متى يجب متابعة الطبيب؟ يجب على الآباء عدم إجراء تغييرات على النظام الغذائي للطفل اعتمادا على تصورات زيادة الوزن فقط، حيث إنه من الصعب تقييم السمنة عند الأطفال لأن الأطفال ينمون في طفرات غير متوقعة ويجب أن يتم ذلك فقط بواسطة إخصائي الرعاية الصحية، فإذا كنت قلقًا من أن يكون وزن طفلك مفرطًا في الوزن فتحدث