ساعة رضا.. نسخة عصرية من «مصباح علاء الدين»

أحمد فتحي يظهر في "ساعة رضا" بشكل جديد ومختلف عن أدواره السابقة التي كانت في شكل كوميدي فقط، ولأول مرة يظهر كممثل قادر على الأداء التراجيدي.
تحرير:عبد الفتاح العجمي ٢١ فبراير ٢٠١٩ - ١٢:٠٠ م
فيلم ساعة رضا
فيلم ساعة رضا
بدأت شهرة الممثل أحمد فتحي، من خلال دور "بعزق - كلب البحر" في مسلسل "الكبير أوي" مع أحمد مكي، وصار واحدًا من الوجوه التي شهد العمل انطلاقتها في أدوار كوميدية مساعدة في السنوات التالية، مثل بيومي فؤاد، محمد سلام، وهشام إسماعيل، وغيرهم، وسرعان ما أثبت موهبته وأصبح "كارت رابح" يُراهن عليه المخرجون والمنتجون إلى جانب الأبطال، وها هو يُقدّم تجربته الأولى كبطل أول، يحمل وحده على عاتقه نجاح أو فشل عمل، وهو فيلم "ساعة رضا" الذي شارك في سباق موسم إجازة نصف العام السينمائي محققًا إيرادات 3 ملايين جنيه في نحو 6 أسابيع.
"ساعة رضا" من إنتاج أحمد السبكي، ويشارك في بطولته إلى جانب أحمد فتحي، كل من: محمد ثروت، دينا فؤاد، طارق صبري، هالة فاخر، إسلام إبراهيم، وهو من تأليف هشام يحيى، وإخراج هاني حمدي، وتدور أحداثه داخل حي شعبي، بمزيج كوميدي اجتماعي رومانسي وكل ذلك تغلفه الفانتازيا، ويدخل إلى رحلة الخيال من خلال "المنبه" يعثر