محمد رضا.. أدمن الشيشة من أجل إجادة دور «المعلم»

محمد رضا، الفنان الذى أفنى عمره فى الفن، وأمتعنا بأعماله، فلا أحد ينسى دوره فى فيلم «30 يوم فى السجن» المعلم (جنجل أبو شفتورة) الذى كان يأكل الكلمات ولا تفهم منه شيئا
تحرير:ريهام عبد الوهاب ٢١ فبراير ٢٠١٩ - ٠٦:٠٠ م
محمد رضا
محمد رضا
محمد رضا، الذى اشتهر بدور المعلم في هيئته وطريقة كلامه وتصرفاته، كان الصورة المثلى لـ،«ابن البلد»، والمفارقة أنه لم يكن يتمنى أن يحصره المخرجون فى دور «المعلم»، فقد كان يحلم بأن يصبح أحد جانات السينما، فقبل أداء دور المعلم، كان يتمتع بالوسامة والنحافة الشديدة، حتى إنه في البدايات كان يستعين بكرش صناعي لكي يؤدي دور «المعلم»، وساعده في ذلك الجلباب الفضفاض الذي لازمه، والعمامة والشنب اللذان كانا يضعهما خلال التصوير، ومن المفارقات الغريبة أن محمد رضا كان يعمل مهندس بترول، لكنه ترك وظيفته المضمونة من أجل التمثيل.
كان الفن يجرى فى عروق الفنان الراحل محمد رضا، حتى آخر يوم في حياته، وهو 21 فبراير 1995، فكان وقتها يعمل في المسلسل الشهير «ساكن قصادي» مع المخرج إبراهيم الشقنقيري، وذلك في أثناء شهر رمضان، حيث عاد في هذا اليوم إلى المنزل بعد التصوير، وتناول وجبة الإفطار، ثم أجرى حديثا صحفيا عبر الهاتف،