حياة مرعبة.. العالم السري لمشرفي فيديوهات فيسبوك

قال أحد الموظفين: "صحتي العقلية.. إنها تتأرجح صعودا وهبوطا، في بعض الأيام، أكون سعيدًا حقا، وأبلي بلاءً حسنا، في اليوم التالي، أكون أكثر أو أقل من الزومبي".
تحرير:سارة سرحان ٢٨ فبراير ٢٠١٩ - ١٢:٠٠ م
يمر المشرفون على موقع Facebook في الولايات المتحدة بأعراض تشبه أعراض الصدمة، نتيجة مشاهدة صور مرعبة للموت والوحشية بشكل يومي، وفي تحقيقات أجرتها شركة The Verge، وصف موظفو شركة Cognizant، التي تشرف على مشاركات Facebook، مقاطع الفيديو التي يتعين عليهم مشاهدتها كجزء من عملهم، لرجل يتم طعنه عشرات المرات في صدره وهو يصرخ من أجل حياته، وصور هجمات عنيفة، وصور إباحية، وأشخاص يمارسون الجنس مع الحيوانات، وتعاطي المخدرات، والتمييز العنصري..... ويقال إن مشرفى المحتوى يتعرضون لضغوط لعدم مناقشة الخسائر العاطفية التي يتحملونها، ومنها الشعور بالقلق والعزلة.
يسمح لهم باستراحة لمدة 15 دقيقة، ووجبة غداء لمدة 30 دقيقة خلال النهار، ويقوم قادة الفرق بإدارة كل استراحة، يحاول البعض إلقاء بعض النكات المأساوية عن الانتحار، يدخن آخرون الحشيش، أو غيرهما من الممارسات؛ لتخدير عواطفهم، وقد بدأ البعض في تبني نظريات المؤامرة لمقاطع الفيديو التي من المفترض أن تكون معتدلة. إذا