دراسة: الآباء الجدد يواجهون 6 سنوات حرمانا من النوم

"الراحة الليلية عند الآباء لم تكن هي نفسها مرة أخرى لما اعتادوا عليه قبل تأسيس أسرة، حتى مع النوم المبكر للأطفال، فهم يستيقظون ويمرضون أو يتعرضون لكوابيس
تحرير:التحرير ٢٨ فبراير ٢٠١٩ - ١٢:٣٠ م
يمكن أن يكون الحرمان من النوم مستنزفًا جسديا وعاطفيا، حاول ألا تقلق بشأن الوظائف غير الضرورية حول المنزل وقبول المساعدة من العائلة والأصدقاء عندما يتم تقديمها، فتأسيس عائلة يجعل حلم النوم ليلة سعيدة بعيد المنال، وهذا ما أكده بحث جديد أشار إلى أن التثاؤب عند الوالدين قد يستمر لمدة ست سنوات، حيث تظهر البيانات المأخوذة من آلاف الرجال والنساء أن الراحة تبقى في أسوأ ثلاثة أشهر بعد الولادة، فقد يتعرض الأطفال لنسبة الصفراء خلال هذه الفترة، والتي تتأثر بها النساء نفسيا.
"الراحة الليلية عند الآباء لم تكن هي نفسها مرة أخرى لما اعتادوا عليه قبل تأسيس أسرة، حتى مع النوم المبكر للأطفال"، قال الدكتور ساكاري ليمولا، المؤلف المشارك في البحث من جامعة وارويك، مضيفا "لم نتوقع ذلك، ولكننا نعتقد أن هناك بالتأكيد العديد من التغييرات في المسؤوليات التي تقع على عاتق الآباء، ففي حين