محلات بورسعيد تغلق أبوابها هربا من الضرائب

تحرير:شيماء رشاد ٢٨ فبراير ٢٠١٩ - ٠١:٥٦ م
أغلقت محال تجارية بمحافظة بورسعيد، أبوابها، اليوم الخميس، لليوم الثاني على التوالي، بدعوى الهروب من حملات مأمورية ضريبة القيمة المضاف. وقال محمد عبد الفتاح المصري، رئيس الغرفة التجارية ببورسعيد، في تصريحات صحفية، إنه تم الاتصال بمأمورية ضريبة القيمة المضافة ببورسعيد، بخصوص ما أثير حول شنها حملات تمر على المحلات لعمل محاضر، مضيفًا أنهم أكدوا أن ذلك لم يحدث مطلقا، وفي حالة ظهور أي حالة يتم طلب تحقيق الشخصية وإخطار الغرفة فورا لمباشرة التعامل مع مأمورية ضرائب القيمة المضافة ببورسعيد.
وأضاف رئيس الغرفة التجارية ببورسعيد، أنه اتصل به بعض التجار اليوم أيضا وأخبروه أن هناك لجانا من مباحث التموين والأموال العامة تمر على المحلات، وأنهم خائفين من ضبطهم وتوقيع غرامات مبالغ فيها عليهم. وأشار رئيس الغرفة، إلى أنه تواصل مع كافة جهات الاختصاص، مؤكدين أنه لا صحة لوجود هذه اللجان، مطمئنا التجار