استنفار أمني في اليوم الأول بعد حريق محطة مصر

تحرير:باهر القاضى ٢٨ فبراير ٢٠١٩ - ٠٤:٠١ م
حادث محطة مصر
حادث محطة مصر
شهد اليوم الأول بموقع حادث قطار محطة مصر، وجودا أمنيا مكثفا من قبل قوات أمن الجيش والشرطة، على جميع مداخل ومخارج المحطة، ورصدت عدسة "التحرير" خلال جولتها داخل المحطة الوجود الأمنى على البوابات الرئيسية للمحطة، وجميع الأرصفة، مطالبين الركاب بضرورة وضع كل الحقائب على الأجهزة من أجل التفتيش. كما شهدت جميع أرصفة الوجهين البحرى والقبلي إقبالا كثيفا من الركاب المسافرين على القطارات، وبالأخص رصيف 8 المجاور لرصيف الحادث رقم 6، وانتظمت حركة القطارات على الجانبين، فى المواعيد المحددة لها.
"التحرير" استطلعت خلال جولتها آراء عدد من الركاب عن الحادثة الأليمة، حيث أبدوا حزنهم الشديد على ما تعرض له المصابون وحالات الوفاة جراء الحادث ولحظات الرعب التى عاشها الركاب، مطالبين بضرورة الاهتمام بالهيئة، وإصلاح جميع قطارات السكة الحديد، لأن أغلب القطارات متهالكة وتفتقر إلى الصيانة، فضلًا عن تدني