جميلة بوحيرد تنضم لمتظاهري الجزائر ضد ترشح بوتفليقة

٠١ مارس ٢٠١٩ - ٠٤:٠٢ م
تظاهر آلاف الأشخاص في العاصمة الجزائرية، اليوم الجمعة، للاحتجاج على ترشح الرئيس عبد العزيز بوتفليقة لولاية خامسة. وحسب صحيفة "الخبر" الجزائرية، فإن أيقونة الثورة التحريرية "جميلة بوحيرد" التحقت بالمتظاهرين بقلب العاصمة وسط ترحيب كبير من المشاركين. وأعلنت أحزاب معارضة، بينها جبهة القوى الاشتراكية، وطلائع الحريات، انضمامها إلى المسيرات الشعبية، وسط أنباء عن قطع السلطات حركة القطارات المتجهة إلى العاصمة لمنع توافد المزيد من المتظاهرين، وفقا لما نقلته وكالة أنباء "سبوتنيك" عن إعلام محلي.
وحسب وكالة "فرانس برس"، فقد ردد المتظاهرون هتافات مناهضة للسلطة مع بدء المسيرة من أمام مبنى البريد المركزي في وسط العاصمة، فيما لوحوا بالأعلام الجزائرية. ووضع الرئيس بوتفليقة الذي يتولى الحكم منذ 1999، حداً لتساؤلات ظلت مطروحة لشهور طويلة، بإعلان ترشحه في 10 فبراير الماضي لولاية جديدة في الانتخابات