غلق باب الترشح لرئاسة الجزائر غدا.. بوتفليقة لم يقدم

٠٢ مارس ٢٠١٩ - ١٢:١٨ م
تنتهي غدا الأحد المهلة الممنوحة في الجزائر للتقدم بطلبات الترشح للانتخابات الرئاسية المقررة في أبريل المقبل، في حين لم تقدم حملة الرئيس عبد العزيز بوتفليقة أوراق ترشحه رسميا حتى الآن، وسط مظاهرات ضد "الولاية الخامسة"، إذ خرج عشرات الآلاف من الجزائريين إلى الشوارع في مختلف أنحاء البلاد، للاحتجاج على إعلان الرئيس عبد العزيز بوتفليقة البالغ من العمر 81 عامًا الترشح لولاية خامسة. وأكدت حملة "بوتفليقة" قبل أيام أنه سيقدم أوراق ترشحه للرئاسة، غدا، لكن بوتفليقة غادر البلاد الأسبوع الماضي إلى سويسرا للعلاج، ولم يعد إليها حتى الآن.
وذكر مسؤولون جزائريون أن بوتفليقة غادر البلاد إلى جنيف لإجراء فحوص طبية، لكن الحكومة لم تصدر بيانا رسميا بهذا الخصوص، وذلك في خضم المظاهرات التي تجتاح عددا من مدن الدولة. اقرأ أيضا: طائرة بوتفليقة تعود إلى الجزائر دون وجوده على متنها وخلال تدافع أثناء اشتباكات بين الشرطة ومتظاهرين، قرب المقر الرئاسي