اعترافات عصابة سرقة الأثرياء بالرحاب والتجمع الخامس

تحرير:تهامى البندارى ٠٢ مارس ٢٠١٩ - ٠٦:٢٠ م
واصلت، نيابة القاهرة الجديدة، اليوم السبت، تحقيقاتها مع عصابة سرقة الأثرياء وهم خمسة مسجلين خطر، كونوا فيما بينهم تشكيلا عصابيا تخصص في ارتكاب حوادث سرقات حقائب السيدات، ومتعلقاتهن بمناطق التجمع الخامس والرحاب ومصر الجديدة والنزهة واكتوبر، وأقر المتهمون بارتكاب وقائع عديدة، واستخدامهم سيارات مسروقة من مناطق لسرقة سيدات في مناطق أخرى، واتضح أن من بين ضحاياهم عروس وعجوز، وفتاة تسمى شيماء، كانت في حقيبتها، وذلك أثناء سيرها في أحد شوارع منطقة الشيخ زايد، قبل أن تأمر النيابة بحبسهم أربعة أيام على ذمة التحقيقات.
قال المتهم الأول، إنه كان ينوي التجهيز لحفل زفافه في أحد الأندية الكبيرة، ودفع بالفعل مقدما لحجز قاعة فرحه من حصيلة السرقات التي نفذها، فيما أقر باقي المتهمين بشراء متعلقات، واحتياجات من المسروقات والاحتفاظ ببعضها، وأشارت تحريات رجال البحث الجنائي إلى أن المتهمين نفذوا أكثر من خمس وقائع سرقات بمناطق