جوايدو يصل إلى الإكوادور تمهيدا للإطاحة بمادورو

تحرير:وكالات ٠٣ مارس ٢٠١٩ - ٠٢:٤٩ ص
توجه رئيس البرلمان الفنزويلي خوان جوايدو، الذي أعلن نفسه رئيسًا مؤقتًا لفنزويلا، خلال رحلته عبر أمريكا الجنوبية، إلى الإكوادور. واستقبل جوايدو في مطار مدينة ساليناس الساحلية، نائب وزير الخارجية أندرياس تيران، ومن المقرر أن يلتقي جوايدو لاحقًا بالرئيس الإكوادوري لينين مورينو. وكتب جوايدو لدى وصوله إلى الإكوادور على موقع تويتر: قائلًا: "الجولة ستتواصل من أجل وضع نهاية للاستيلاء على السلطة في فنزويلا، وإجراء انتخابات حرة"، مشيرًا إلى أنه سيتوجه إلى البيرو.
وزار جوايدو كلًا من البرازيل وباراجواي والأرجنتين، وتنتظر عودته بترقب كبير إلى فنزويلا ثانية، وقد يتعرض للاعتقال لدى عودته إلى بلاده، حيث تم البدء في تحقيق بحقه؛ بسبب تسميته لنفسه رئيسًا مؤقتًا لفنزويلا في الثالث والعشرين من يناير الماضي.وكان ينبغي على جوايدو ألا يغادر فنزويلا، بسبب التحقيق، لكنه كان