فنزويلا تحذر من أي تدخل عسكري في الأزمة الحالية

تحرير:وكالات ٠٣ مارس ٢٠١٩ - ٠٤:١٤ ص
حذرت فنزويلا، أمس، السبت، من أي عمل مسلح أو تدخل عسكري في الأزمة الراهنة مع المعارضة. وقالت نائبة الرئيس الفنزويلي، دلسي رودريجيز، في تصريح صحفي: إن "واشنطن حاولت نقل أسلحة للمعارضة الفنزويلية يوم 23 فبراير الماضى تحت ستار المساعدات الإنسانية"، مشددة على أن حملة المساعدات كانت كاذبة، فالحمولات لم تحتو على أى مواد غذائية أوطبية. وأضافت رودريجيز: "لا شيء جديد، هذا السيناريو إمبريالي متكرر ونعرف من يقف وراءه، لكنه قد أفشل في فنزويلا، وقد شهدنا محاولات لتطبيق سيناريو ما يسمى بالربيع العربي في فنزويلا في فترة 2014-2017، لكن هذه المحاولات فشلت".
وأشارت إلى ان المعارضة ترغب بأن تقوم الولايات المتحدة بالعمل نيابة عنها، وتريد أن تطيح واشنطن والدول التي تدعمها برئيس البلاد، مشددة على ضرورة أن يجلس الفنزويليون حول طاولة المفاوضات من أجل حل مشاكلهم الداخلية .ولفتت إلى أن العقوبات ليست الحل، معتبرة أن الولايات المتحدة ستقع حتما فى أزمة تاريخية ومن