قرار جديد في واقعة العثور على جثة ممزقة بالسلام

تحرير:محمد الأشموني ٠٣ مارس ٢٠١٩ - ٠٩:٢٨ ص
جثة- أرشيفية
جثة- أرشيفية
بدأت الأجهزة الأمنية بالقاهرة، اليوم الأحد، في تفريغ كاميرات المراقبة التي تم التحفظ عليها أول أمس، عقب العثور على جثة لسيدة مقتولة بطعنات متفرقة من جسدها أمام عقار سكني، بمنطقة النهضة بالسلام، إذ كشفت التحريات الأولية، أن المجني عليها تعاني من اصضرابات نفسية، وتعيش بمفردها بمحل العثور عليها، ليقوم فريق البحث المكلف بالقضية، باستدعاء الجيران محل الواقعة، لسماع أقوالهم، وآخر المترددين على المكان، وتعاملات القتيلة، لتحديد هوية مرتكب الجريمة، وسرعة ضبطه.
تلقى الأجهزة الأمنية بالقاهرة، أمس السبت، بلاغاً من الأهالي، بالعثور على جثة ربة منزل تدعى "كريمة" ممزقة بطعنات بأجزاء مختلفة بجسدها أمام منزلها بدائرة قسم شرطة النهضة. وبالانتقال والفحص، عثر على جثة المجني عليها مسجاه على ظهرها، وبها طعنات، فتم التحفظ على الكاميرات، وكذا سؤال شهود العيان، فيما تم تشكيل