«الملك أرثر».. خليفة بيليه قائد ثورة الأتراك أوروبيا

تحل اليوم ذكرى ميلاد زيكو، واحد من أفضل اللاعبين على مر العصور، والذي وجد في الجيل الذهبي لمنتخب البرازيل عام 1982 الذي قيل عنه بأن كأس العالم هي ما خسرت البرازيل
٠٣ مارس ٢٠١٩ - ٠١:٠١ م
امتلك الرؤية على المرمى والتمريرات الحاسمة والإنهاء الدقيق للهجمات، تمتع بالإبداع والمهارة العالية التي جذبت أعين الجميع بمن فيهم، ربما اللاعب الأفضل على مر العصور، بيليه والذي قال عنه: "على مر السنوات، اللاعب الوحيد الذي اقترب مني في المستوى هو زيكو"، تحل اليوم ذكرى ميلاد أرثر أنتونيس كيومبرا، ثامن أفضل لاعب في القرن الماضي بحسب الفيفا، وواحد من أفضل اللاعبين على مر العصور الذين لم ينالوا شرف التتويج بلقب كأس العالم، على الرغم من خروجه من البلد الذي حقق الرقم القياسي في عدد الفوز بلقب المونديال.
ولد زيكو يوم 3 مارس من عام 1953، وبدأ مسيرته الكروية مع نادي فلامنجو في عام 1971، ولعب معه لمدة 12 عامًا، وشارك في 637 مباراة وسجل فيها 478 هدفًا، وفي عام 1983 انتقل إلى نادي أودينيزي ولعب معهم 79 مباراة مسجلًا 56 هدفًا، وعاد في عام 1985 إلى نادي فلامينجو، ولعب معهم لمدة أربع سنوات، وشارك فيها في 94