سميرة موسى..الموساد يغتال حلم مصر النووى

أول عالمة ذرة فى مصر.. وأول معيدة في الجامعة.. أنجزت رسالة الدكتوراه في عامين.. صنعت القنبلة الذرية.. محطات من مسيرة سميرة موسى من الذرة إلى الاغتيال
تحرير:باهر القاضي ٠٣ مارس ٢٠١٩ - ٠١:٠٦ م
سميرة موسي
سميرة موسي
"سميرة موسى".. بنت مصرية ولدت فى مثل هذا اليوم بقرية زفتى لعام 1917، لقبت بالعديد من الألقاب منها "ميس كورى الشرق"، والتي استطاعت أن تتربع على عرش علماء الذرة منذ مطلع القرن الماضى، فكانت أول عالمة ذرة فى مصر، وأول معيدة فى كلية العلوم بجامعة فؤاد الأول. "ميس كورى الشرق" كانت شغوفة بالعلم والقراءة منذ نعومة أظافرها فحفظت أجزاء من القرآن الكريم منذ الطفولة، ومُنحت العديد من شهادات التقدير، وعاشت عمرها، الذى لم يتجاوز الخامسة والثلاثين عاما فى تفوق؛ وحصلت على بكالوريوس العلوم وكانت الأولى على دفعتها وعينت معيدة بكلية العلوم.
زارت معامل نووية سرية بالولايات المتحدة أول فتاة مصرية يجتمع مجلس الوزراء من أجل تعيينها فى الجامعة؛ وأنجزت  رسالة الدكتوراه في عامين، نبوغها فى مجال الطاقة الذرية جعلها محط أنظار العالم، فتلقت العديد من الدعوات لزيارة معامل الذرة خارج مصر، وكانت المصرية الوحيدة التى زارت معامل الذرة السرية فى