طلب مناقشة عامة بالبرلمان حول سرقة الآثار المصرية

تحرير:أحمد جاد ٠٣ مارس ٢٠١٩ - ٠١:٣٣ م
الآثار المصرية - صورة أرشيفية
الآثار المصرية - صورة أرشيفية
تقدمت النائبة آمال رزق الله، بطلب مناقشة عامة إلى الدكتور علي عبد العال رئيس البرلمان، موجه لرئيس مجلس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي، ووزير الآثار الدكتور خالد العناني، بشأن إهمال الآثار المصرية ما جعلها عرضة للسرقة والنهب، قائلة إن مصر تملك حضارة عريقة يقرها العالم كله ويتلهف لمشاهدتها، تتمثل في آثارها التي هي دليل مجسد لهذه الحضارة وتاريخها، لكن تظل العديد من القطع الأثرية التي اُكتشِفت رابضة فب 72 مخزنا ما بين 35 مخزنا متحفيا و20 مخزنا لآثار البعثات و17 مخزنا فرعيا بالمواقع في محافظات مصر، كما أنها معرضة للسرقة والنهب.
وأشارت رزق الله، في بيان لها، اليوم الأحد، إلى أنه لعل من أبرز مخازن المتاحف «قبو المتحف المصري»، الذي يضم ما لا يقل عن ‏65‏ ألف قطعة أثرية، بعضها وضع داخل صناديق لم يتم فتحها منذ ‏70‏ عاما، إذ لا يوجد حصر عام لعدد القطع الأثرية الموجودة في بدروم المتحف المصري، وعجزت السلطات عن تسجيل ما به من آثار طوال