رئيسا إثيوبيا وكينيا يصلان إريتريا في زيارة مفاجئة

٠٣ مارس ٢٠١٩ - ٠٣:١٥ م
وصل رئيس الوزراء الإثيوبي اَبي أحمد، والرئيس الكيني أوهورو كينياتا، اليوم الأحد، للعاصمة الإريترية أسمرا في زيارة مفاجئة. وحسب وكالة الأنباء الإثيوبية "إينا"، فإن الرئيس الإريتري أسياس أفورقي كان في استقبالهما، مشيرة إلى أن هذه الزيارة تعد الثالثة لرئيس الوزراء الإثيوبي بعد توقيع اتفاق سلام بين البلدين، الذي أنهي حالة الحرب التي استمرت أكثر من 20 عاما. وكان الرئيس الكيني قد وصل أول من أمس الجمعة إلى العاصمة الإثيوبية أديس أبابا في زيارة رسمية استغرقت ثلاثة أيام.
ودعا "كينياتا" من أديس أبابا القادة الأفارقة إلى إعطاء الأولوية لعمليات التكامل في القارة والتعجيل بتحقيق تنمية أسرع وإزالة جميع الحواجز المنهجية التي تعيق ازدهار العلاقات بين الشعوب في إفريقيا. الأسبوع الماضي، أعلنت وزارة الإيرادات الإثيوبية، أن نحو 105 أشخاص من رجال الأعمال تم اعتقالهم، ووجهت إليهم