اكتشاف خبيئة تضم 6 آلاف قطعة أثرية بالمتحف اليوناني

تحرير:محمد مجلي ٠٣ مارس ٢٠١٩ - ٠٣:٥٣ م
تفقد الدكتور خالد العناني وزير الآثار، المتحف اليوناني الروماني في الإسكندرية للاطلاع على آخر مستجدات أعمال التطوير، باعتباره أكبر متحف في الوجه البحري، وأكبر متحف متخصص في الحضارة اليونانية الرومانية بمنطقة حوض البحر الأبيض المتوسط، والمسجل كأثر إسلامي بقرار رئيس مجلس الوزراء رقم 822 لسنة 1983، معلنًا افتتاحه، خلال الربع الأول من العام المقبل بحضور الدكتور عبد العزيز قنصوة، محافظ الإسكندرية ومحمد متولي، مدير عام الآثار الإسلامية والقبطية واليهودية بالإسكندرية والساحل الشمالي وعدد من النواب.
واستمع الوزير لعرض تفصيلي عن أعمال تطوير المشروع، فيما أعلن الدكتور مصطفى الوزيري، الأمين العام لمجلس الأعلى للآثار، اكتشاف خبيئة تضم 6 آلاف قطعة أثرية تم دفنها منذ عام 1942، خلال أعمال الترميم والتطوير. وأضاف، أن تكلفة أعمال ترميم وتطوير المتحف اليوناني الروماني في الإسكندرية، بلغت 356 مليون جنيه. كان