عدسة «شوكان» تعود للحياة بعد 2035 يومًا (حكاية مصور)

قوات الشرطة ألقت القبض على المصور الصحفي بوكالة ديموتكس، أثناء متابعة أحداث فض اعتصام رابعة، وأحيل إلى المحاكمة، وأطلق سراحه، اليوم الإثنين، بعد أكثر من 5 سنوات
تحرير:تهامي البندارى ٠٤ مارس ٢٠١٩ - ٠٣:٠٣ م
كانت الأجواء عصيبة وملتهبة للغاية، قوات الأمن المركزي والعمليات الخاصة تطوق الميدان بأكمله، لا صوت يعلو فوق صوت أحداث فض الاعتصام من أنصار الرئيس الأسبق محمد مرسي، بميدان رابعة العدوية، صبيحة الرابع عشر من أغسطس في 2013، كان «شوكان»، كغيره من زملاء مهنة البحث عن المتاعب يقف لمتابعة أحداث فض الاعتصام، يوثق مشاهده لحظة بلحظة، حتى قبض عليه في خضام الأحداث، وأحيل ضمن باقي المضبوطين إلى محكمة الجنايات وتحديدا أمام »دائرة الإرهاب»، ليقضي أكثر من 5 سنوات خلف القضبان، وأخيرًا أطلقت قوات الأمن سراحه بعد قضاء العقوبة الموقعة عليه.
شوكان، المصور الصحفي بوكالة «ديموتكس» الصحفية، كغيره من الصحفيين، كان حريصًا على نقل الحقيقة أمام عينيه، فتواجد منذ الساعات الأولى من الفض، جمع معدات التصوير، وتوجه صوب ميدان رابعة العدوية لتغطية أحداث فض الاعتصام، يحاول أخوه الأكبر، محمد أبو زيد، ووالداه إثناءه، بكل جهد عن النزول من المنزل