لا تسقط.. ابتكار رموش مستعارة لمرضى السرطان

يمكن للشعر المستعار والمكياج إخفاء الصلع الذي يعاني منه مرضى السرطان.. ولكن ماذا عن الرموش؟.. فالمعروف أنها تركب على الرموش الطبيعية لكن لا تسقط أو تنزلق من الجفون
تحرير:أميرة سكر ٠٤ مارس ٢٠١٩ - ٠٨:٠٠ م
رموش مستعارة لمرضى السرطان
رموش مستعارة لمرضى السرطان
الرموش المستعارة التى ابتكرت للذين يعانون من مرض السرطان تساهم فى تغيير حياة النساء اللاتى ليس لديهن رموش. فقدان الشعر يعد أمرا قاسيا على أى امرأة ليس كذلك فحسب بل الأصعب من ذلك هو أنه من الصعب إخفاء ذلك عن العالم، يمكن للشعر المستعار والمكياج أن يخفى الصلع إلى حد ما ولكن فقدان رموشك مشكلة يصعب حلها وعلى الرغم من وجود العديد من الرموش المستعارة داخل الأسواق، فإنها مصممة لتضاف إلى الرموش الطبيعية ليس إلا، لذا فالنساء اللاتي لا يمتلكن رموشا ربما يجدن صعوبة في استخدام المستعارة دون أن تنزلق من على جفونهن.
كان فقدان الشعر بسبب استخدام العلاج الكيميائي، أمرا ملهما للسيدة كودى جابار -أم لطفلين من شيشار- للتوصل إلى حل جذري لهذا الأمر. كودى جابار هى مخترعة (سى لاش) وهى نوع جديد من الرموش التى طورتها بالاشتراك مع (أيلور) للنساء اللاتى فقدن شعرهن بسبب العلاج الكيميائى لقد قامت بمشاركة قصتها مع اثنتين من النساء اللاتى