القضاء الأمريكي يوجه ضربة لـ«عروس داعش»

تحرير:التحرير ٠٥ مارس ٢٠١٩ - ٠٣:٢٨ ص
رفض قاض أمريكي، أمس الإثنين، طلب مراجعة عاجلة لقضية جنسية شابة تريد العودة إلى الولايات المتحدة بعد انضمامها إلى تنظيم داعش وترفض واشنطن عودتها مؤكّدة أنها ليست مواطنة أمريكية. وقال القاضي ريجي والتون بعد جلسة استماع في واشنطن "هناك الكثير من التكهّنات" بأن هدى المثنّى تعاني "بشكل لا يمكن إصلاحه" إذا بقيت في مخيّم اللاجئين في شمال شرق سوريا حيث تم نقلها في يناير بعد استسلامها للقوات الكردية. وطلب محامي الشابة النظر في قضيتها بشكل عاجل، موضحًا أنّ الظروف الأمنية في المخيّم ليست جيدة لموكلته وطفلها الصغير، بحسب "سكاي نيوز عربية".
وقال المحامي تشارلز سويفت "ليس هناك شكّ في أنّها تخضع لمعاناة طالما أنّها باقية في هذا المخيم"، مشيراً إلى خطر أن "يتم القبض عليها مرة أخرى من قبل المقاتليين أو أن تقتل أو أن تفقد القدرة على العودة، إلا أنّ ممثل وزارة العدل، سكوت ستيوارت، اعتبر أنه ليس هناك "ما يدلّ على" أنّها في خطر وشيك، موضحا أنّه