«إبتسام» بعد خلعها: «كان مدمن وبيتحرش ببناته»

الزوجة للقاضي: «بيرجع سكران ومش حاسس بنفسه.. وأكتر من مرة حاول إنه يغتصبني بالقوة.. بنتي قالتلي على اللي بيعمله وهو مش في وعيه وأنا اتأكدت بنفسي»
تحرير:محمد رشدي ٠٦ مارس ٢٠١٩ - ١٠:٥٠ ص
«زغاريد» وحالة من الفرح الشديد، سيطرت على «إبتسام» بعد أن قضت محكمة الأسرة بخلعها من زوجها بسبب تعاطيه للمواد المخدرة، واعتياده التحرش ببناته، وفق روايتها تقول الزوجة «أنا من أسرة متوسطة الحال، وطالما حلمت بالسعادة مع شريك العمر، تزوجت "ياسر"، بطريقة تقليدية، بعد أن رشحنى له أحد معارفنا، وقال عنه إنه شاب طيب الخلق ومتدين، ولا يفصلني عنه سوى سنوات معدودة، ورزقه وفير؛ حيث يعمل بالتجارة، وبالفعل تمت مراسم الزفاف بعد أشهر معدودة، ولكنني صُدمت بعد زواجنا بعد علمي بأنه مدمن للحبوب المخدرة».
وأضافت «أخفى زوجي إدمانه لفترة طويلة من الوقت، إلا أنني عرفت بعد العثور على تلك الحبوب معه، وبمواجهته ثار وتشاجر معي، ولكنني أكملت معه من أجل ابنتي (مها وسارة)، وعلى أمل التعافي، ولكنه تغير تماما معي، وأصبح دائم الضرب لى والتعدى على، وكان يتعامل معى على أننى لست إنسانا وامرأة لى حقوق وواجبات،