خبراء: بيان النيابة عن «محطة مصر» يكشف تعدد الجرائم

الموقف القانوني وفق ما انتهى إليه بيان النائب العام من ثبوت تعاطي سائق الجرار للإستروكس يحول الاتهام إلى جناية فضلا عن محاكمته في جنحة الإهمال والتقصير
تحرير:تهامي البنداري ٠٥ مارس ٢٠١٩ - ١٢:٢٤ م
وجه البيان الجديد، الذي أصدره النائب العام، المستشار نبيل صادق، أصابع الاتهام بشكل رسمي إلى سائق الجرار المتسبب في حادث حريق محطة مصر، والذي راح ضحيته 23 مواطنا وإصابة أكثر من 40 آخرين بإصابات وحروق مختلفة، إذ أكد البيان الرسمي الذي صدر أمس الإثنين، أن تحاليل المعمل الكيماوي أثبتت تعاطي عامل المناورة لمخدر الإستروكس المُدرج ضمن جداول المخدرات، أما باقي المتهمين فتبين سلبية العينات المأخوذة منهم، وتستكمل النيابة العامة تحقيقاتها حول الحادث وصولا للمتسبب فيه.
يقول الدكتور أحمد مهران، أستاذ القانون العام، إن الموقف القانوني وفق ما انتهى إليه بيان النائب العام، أمس الإثنين، من ثبوت تعاطي سائق الجرار لعقار الإستروكس يؤكد أننا أمام تعدد حقيقي في الجرائم. أوضح «مهران» في تصريحات لـ«التحرير» أن الجريمة الأولى هى الإهمال والتقصير والذي