الكتيبة «103» صاعقة.. معركة منسي التى لا تُنسى

تمكن الشهيد أحمد المنسي وأبطال الكتيبة 103 صاعقة من التصدي لهجوم إرهابي يعد ضمن أكبر الهجمات التى تعرضت لها الأكمنة فى شمال سيناء وتسبب فى أضرار هائلة للتكفيريين
تحرير:أحمد صبحي ٠٥ مارس ٢٠١٩ - ٠٤:٥٦ م
يوم الشهيد-  الشهيد أحمد المنسي
يوم الشهيد- الشهيد أحمد المنسي
"أَثْخَنَ الأعـداءَ طَعْنـاً .. سَيْفُهُ يهـوى الطِّعانـا.. في سبيـلِ اللهِ يرمـي .. رميـةً تُعليـهِ شانـاً .. في جِنانِ الخلدِ يلقـى ربَّهُ، فالوقـتُ حانـا"، بتلك الكلمات التى دونها شاعر الدلتا جمال مرسي، عام 2010، كأنه يرسم مشهدا سينمائيا عن قصة البطل الشهيد أحمد المنسي، ورفاقه فى كتيبة الدم والنار، فى كتيبة العزة والشرف، الكتيبة "103". كيف هى العقيدة الراسخة التى كان يتمتع بها البطل وصحبه، وكيف هو الصدق فى حب الوطن، وكيف هو الجندي المصري فى قلب المعركة؟ وفى يوم الشهيد نستعرض معركة الأبطال فى ملحمة "البرث" بشمال سيناء.
"المنسي".. قائد كتيبة الأسود الساعة تدق الرابعة فجرا يوم الجمعة، 7 يوليو عام 2017، وبينما رجالات القوات المسلحة يقفون كالأسود فى كمين "البرث" بمنطقة رفح التابعة لمحافظة شمال سيناء، وإذا بإحدى السيارات المفخخة تحاول اقتحام الكمين، إلا أن يقظة الرجال حالت دون ذلك، لتنفجر على مقربة منهم. لمتابعة التحقيقات