إجراءات ضد مروجي فيديو تعذيب فتيات بدار مصر القديمة

٠٦ مارس ٢٠١٩ - ١٠:٢٩ ص
غادة والي وزيرة التضامن
غادة والي وزيرة التضامن
أصدرت وزارة التضامن الاجتماعي، بيانا، اليوم الأربعاء، قالت فيه: "تداول رواد موقع فيسبوك فيديو لدار رعاية الفتيات لذوي الاحتياجات الخاصة بمصر القديمة ويظهرن محبوسات في أقفاص ويتم قص شعرهن مع وجود جروح بالفتيات وبناء على هذا الفيديو قامت الوزارة بالآتي، فور انتشار الفيديو كلفت غادة والي وزيرة التضامن الاجتماعي معاونها للرعاية الاجتماعية برئاسة لجنة والتوجه فورا لمقر الدار والتحقق مما جاء بالفيديو وعلى مدار 4 ساعات كاملة تحققت اللجنة من كل ما جاء بالفيديو".
وأضافت الوزراة، عبر صفحتها على "فيسبوك": "أفادت اللجنة أن مجموعة من المتبرعين قد حضروا في وقت سابق إلى مقر الدار لتوزيع وجبات غذائية على نزيلات الدار، أمس الثلاثاء، وطلبوا أن يتم تصوير الفتيات أثناء توزيع الوجبات الغذائية عليهن، وهنا رفضت إدارة الدار طلبهم بالتصوير وفقا لسياسة الحماية الخاصة بالفتيات".وذكرت: