روائح غريبة واختناقات.. تفاصيل واقعة «تسرب الكلور»

11 طالبة ومعلمة دخلن مستشفى عبدالناصر بينهن 3 حالات حرجة.. والنيابة تستجوبهن وتستدعى مسؤولي التعليم ومياه الشرب.. وأولياء الأمور: مش أول مرة ولا بد من حل الأزمة
تحرير:محمد مجلي - أحمد الزغبي ٠٦ مارس ٢٠١٩ - ٠٥:٣٩ م
تجمهر أهالي الطلبة داخل المستشفى
تجمهر أهالي الطلبة داخل المستشفى
ساعات صعبة مشوبة بالقلق عاشها أولياء أمور تلاميذ 11 مدرسة كائنة في مجمع السيوف، شرق الإسكندرية، اليوم الأربعاء، بعد تلقيهم خبر إخلاء مدارس أبنائهم، نتيجة تسرب غاز كلور ناتج عن كسر ماسورة في محطة مياه شرب السيوف الكائنة بذات المنطقة، إذ هرول أولياء الأمور مسرعين للاطمئنان على أبنائهم، فيما نقلت سيارات الإسعاف نحو 23 طالبًا وطالبة مصابين إلى المستشفيات لتلقى العلاج، في الوقت الذي تم علاج بعض الحالات التي تعرضت لاختناق بسيط داخل المدارس ومغادرتهم المدرسة فورا بعد تلقيهم العلاج المناسب.
بداية الواقعة مع حلول الساعة الحادية عشرة صباح اليوم، تسربت روائح غريبة في المنطقة أصابت الطلاب والمعلمين بحالات اختناق، وتلقى مصطفى عجمى وكيل مديرية التربية والتعليم، إخطارا من مديرى المدارس بوجود حالات اختناق وبالتواصل مع شركة مياه الشرب تبين وجود تسرب غاز الكلور، وتقرر إخلاء المدارس، وعددها 11 مدرسة