قرأ القرآن بالبيت الأبيض.. محطات في حياة «الحصري»

قرأ القرآن الكريم بالبيت الأبيض.. وأول من سجل القرآن بالإذاعة. برواية حفص عن عاصم وروايات آخرى.. أوصي بتخصيص ثلث تركته لأعمال البر والخير.. محطات من رحلة الشيخ الحصري
تحرير:باهر القاضي ٠٦ مارس ٢٠١٩ - ٠٦:٠١ م
محمود خليل الحصرى
محمود خليل الحصرى
قرر الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف، إطلاق اسم الشيخ محمود خليل الحصري، على الدورة السادسة والعشرين للمسابقة العالمية لحفظ القرآن الكريم، المقرر عقدها بأكاديمية الأوقاف الدولية لتدريب الأئمة والواعظات وإعداد المدربين، خلال الفترة من 23 – 29 من مارس الجارى، وذلك تخليدا لذكراه. ويعد الحصري، أحد عمالقة تلاوة القرآن الكريم، واعتبره الكثيرون "لحنا من ألحان السماء"، فحفر اسمه في سجلات تاريخ عالم القراءة، وظل شيخا لقراء العالم الإسلامى طيلة عشرين عامًا، ونستعرض خلال هذه السطور، أهم محطات مسيرة "الحصرى".
أول من سجل القرآن بالإذاعة واحتل الشيخ الحصرى، رحمة الله، الصدارة والانفراد فى مواقع كثيرة خلال رحلته فى تلاوة آيات القرآن الحكيم، فكان أول من سجل القرآن الكريم كاملًا بإذاعة القرآن الكريم برواية حفص عن عاصم فى عام 1961، وسجله بروايات أخرى، وظلت الإذاعة تذيع القرآن الكريم على موجاتها بصوته منفردا لمدة