خبراء: تحركات الإرهاب مرصودة وضربة «الدائري» ممتازة

وقع تبادل إطلاق نار، اليوم الخميس، بين قوات الشرطة وعناصر من حسم انتهت بمقتل 7 من العناصر الإرهابية، وعثر بحوزتهم على بندقية آلية وطبنجة وعبوة ناسفة معدة للتفجير
تحرير:تهامى البندارى ٠٧ مارس ٢٠١٩ - ٠١:٣٧ م
ضربات أمنية استباقية توجهها وزارة الداخلية بين الحين والآخر صوب البؤر والعناصر الإرهابية التي تسعى لضرب الأمن بالبلاد ومحاولة بث روح اليأس في نفوس قوات الشرطة، مواجهات ومطاردات بين حراس العدالة والتنظيمات المسلحة، تنتهي باصطياد بعض من تلك العناصر المسلحة في قبضة أجهزة الأمن، وإصابة أو استشهاد عدد من رجال الشرطة الأوفياء، الذين أقسموا اليمين على حفظ الأمن بكل ما أوتوا من قوة وشجاعة، لتبقى مصر خالدة في وجه كل من خان ترابها من أجل حفنة من الدولارات.
آخر الضربات الاستباقية شنتها أجهزة الأمن بالجيزة، اليوم الخميس، إذ أصيب ضابط وقُتل 7 إرهابيين في تبادل لإطلاق النار مع قوات الأمن، وقالت الداخلية في بيان لها، إن معلومات الأمن الوطني رصدت اعتزام عناصر من حسم القيام بعمل عدائي بزرع إحدى العبوات بالجيزة مستقلين سيارة ربع نقل، مرتدين زي عمال الكهرباء