رئيس شركة أبل العالمية يغير اسمه لهذا السبب

تحرير:أحمد البرماوي ٠٨ مارس ٢٠١٩ - ٠٢:٤٦ م
حينما يخطئ رئيس أكبر دولة في العالم في اسم رئيس إحدى أقوى الشركات العالمية هو أمر يستدعي الانتباه، لا سيما أن الخطأ جاء خلال اجتماع مصغر بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ورئيس شركة أبل العالمية تيم كوك، حيث نادى ترامب على كوك بقوله "تيم أبل" نسبة للعلامة التجارية التي يرأس شركتها كوك، وهنا جاء رد فعل تيم كوك ساخرًا بتغيير اسمه على موقع تويتر ليكتبه «تيم أبل» بدلاً من تيم كوك، وهو الأمر الذي أحدث حالة سخرية كبيرة لدى متابعي كوك على تويتر خلال الساعات الماضية.
الاجتماع الذي قامت بعض الصحف الأمريكية ببث مقتطفات منه، كان للمجلس الاستشاري لسياسة القوى العاملة الأمريكية بهدف مناقشة أهمية ودور التكنولوجيا في التعليم، لا سيما أن أمريكا لديها شركات عمالقة في صناعة التكنولوجيا مثل فيسبوك وجوجل ومايكروسوفت وأبل.   وبعد تراجع ملحوظ في نتائج أعمالها على مدى الشهور